الثعلب القطبي بفراء الشتاء

في أقصى مدينة شمال الكرة الأرضية سنخوض تجربة فريدة للتصوير في أرخبيل سفالبارد هي مدينة صغيرة عدد دببتها القطبية أكثر من عدد سكانها حيث يصل عدد الدببه الى 3500 دب قطبي مقابل 2200 نسمة حسب احصائية النرويج قبل 5 سنوات هدفنا في هذه الرحلة اكتشاف وتوثيق الحياة البرية العذراء في أقصى بقعة بالعالم شمالاً .

هناك سنشاهد زوج من الثعالب القطبية على أطراف هذة البلدة الصغيرة، ويعتبر شهر ابريل أفضل أوقات السنة لتصوير الثعالب حيث يصل نمو فراء الثعالب الى أقصى كثافة مما يتيح للمصورين مشاهدته في أجمل هيئة ، لدينا فرصة كبيرة لتصوير الثعالب عن قرب بمسافة أقل من 15 متر وأحياناً فضول الثعالب يدفعهم الى الاقتراب من المصورين بمسافة اقل من 3 أمتار.

أهدافنا الرئيسية في هذه المغامرة

الثعـالب القطبـية ، حيـــوان الرنـــه ، تــرجمـان الصخـــر ( القطا الأبيض ) حيوان الفظ ، الحيان ، المناظر الطبيعية الخلابة وأيضاً ممكن مشاهدة الدب القطبي من خلال رحلة بحرية مدتها 10 ساعات تنطلق من الصباح الى المساء وستناول  وجبة  الغداء وسط  البحر والجبال الجميلة من حولك.

خـلال إقـامتـنا في سفالبـارد سنستمتـع  بالأنشطة  التالية

– تصوير الثعالب القطبية.

– رحلة بحرية ممكن نشاهد خلالها الحيتان  والفظ وكذلك الدببة و الثعالب على سواحل الجزر .

متحف سفالبارد.

جولة سياحية للتعرف على سفالبارد.

رحلة للكهوف الجليدية.

زيارة مركز المدينة للتسوق ولشراء الهدايا التذكارية.

:تشمل التكلفة 

  • رسوم جميع الأنشطة المذكورة. 
  • النقل الى الأنشطة . 
  • وجبة إفطار يومياً ( الغداء + العشاء من المطاعم المجاورة على حساب المشارك). 
  • مرشد يتحدث الانجليزية

لا تشمل : 

  • تذاكر السفر الدولية والداخلية. 
  • استخراج التأشيرة. 
  • أي تكاليف أخرى لم تُذكر، مثل وزن الأمتعة الزائد، والتأمين،  إلخ.